طريقة تخليل اللفت

طريقة تخليل اللفت
طرق طبيعية يوجد العديد من الطرق الطبيعيّة لإزالة النمش، ومنها:[١] عصير الليمون: الليمون معروف بقدرته على تفتيح البقع الداكنة وإزالة النمش عن البشرة،[١] ويمكن استخدامه من خلال وضع عصير الليمون على الوجه باستخدام قطعة من القطن، وتكرار ذلك يوميّاً ولعدة أشهر.[٢] الألوفيرا: تحتوي الألوفيرا أو جلّ الصبار على الكثير من المغذيات للبشرة، ويمكن أن تساعد على إزالة النمش، وذلك من خلال غسل الوجه ليلاً، وتطبيق الهلام عليه قبل الذهاب إلى النوم، وإبقائه على البشرة طوال الليل، وتكرار ذلك من مرّتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً. بياض البيض: يساعد بياض البيض على على التخلص من الأوساخ في البشرة، وكذلك خلايا الجلد الميتة، كما أنّه يجعل البشرة ناعمة، ووردية، ويمكن استخدامه من خلال فرك الوجه ببياض بيضة، وتركه لمدّة 15 دقيقة، ثم غسل الوجه بالماء،

 

وتكرار هذا القناع ثلاث مرات في الأسبوع. طرق طبيّة وتجميليّة لإزالة النمش الليزر يستخدم الليزر ذبذبات من الضوء المكثف الذي يتم تركيزه على المناطق المصابة بالنمش، وقد وضّحت إحدى الدراسات في عام 2015 أنّ العلاج بالليزر ساعد معظم المرضى على التخلّص من النمش، كما أنّه علاج آمن، ولكن يمكن أن يسبب آثاراً جانبية أخرى مثل التورّم، والاحمرار، والتشقّق، وتغييرات في لون البشرة، ويستغرق التعافي فترة تصل إلى أسبوعين، وعادة ما يكون هناك حاجة لعدّة جلسات للحصول على النتائج المرجوّة.[٣] تجدر الإشارة هنا إلى أنّه إذا كان الشخص قد عانى من قبل من فيروس الهيربس الفموي (بالإنجليزيّة: oral herpes)، فيجب أن يتناول دواءاً مضاداً له قبل الخضوع للعلاج بالليزر، فالليزر ينشط هذا الفيروس.[٣] العلاج بالتبريد تعتمد طريقة علاج النمش بالتبريد (بالإنجليزيّة: Cryosurgery)على استخدام النيتروجين السائل، وذلك لتدمير خلايا الجلد غير الطبيعية، وتعتبر هذه الطريقة آمنة بشكل عام، ولا تتطلّب أي تخدير، وتحتاج وقت قليل للشفاء، ولكنها قد تتسبب ببعض الآثار الجانبية مثل نقص التصبّغ (بالإنجليزيّة: hypopigmentation) في الجلد، أو النزيف، أو التقرّحات، ونادراً ما تتسبب بظهور الندوب.[٣] كريمات التفتيح الموضعية كريمات التفتيح (بالإنجليزيّة: fading cream) والتي تسمى أيضاً كريمات التبييض (بالإنجليزيّة: bleaching cream) تحتوي على الهيدروكينون (بالإنجليزيّة: hydroquinone), الذي يُعتقد بأنه يخفف من إنتاج الميلانين ويساعد على تفتيح المناطق الداكنة من الجسم، وهي كريمات متاحة للاستخدام بدون وصفة طبية، ولكن هذه المادة قد تتسبب بعضاً من الآثار الجانبيّة كالالتهابات، والجفاف،

 

والتقرحات وتغيير في لون البشرة.[٣] كريمات الريتينويدات الموضعية كريم الريتينويدات (بالإنجليزيّة: retinoid cream) هو كريم يحتوي على فيتامين أ، ويعمل على تحسين صحة البشرة، وتفتيح النمش، كما أنه يمنع ظهور النمش من جديد، ويمكن الحصول عليه دون وصفة طبية، ولكنه قد يسبب الاحمرار، والجفاف، وتهييج الجلد، وتقشر البشرة، والحساسية.[٣] التقشير الكيميائي تعتمد هذه الطريقة على استخدام محلول كيميائي لتقشير مناطق الجلد المصابة بالنمش، وتحتوي هذه المحاليل بالعادة على حمض جليكوليك (بالإنجليزيّة: glycolic acid) أو حمض ثلاثي كلورو الأسيتيك (بالإنجليزيّة: trichloroacetic acid)، بحيث تخترق طبقات الجلد الوسطى، وقد تسبب هذه الطريقة احمراراً في الجلد، وتهيّجه، وتقشّره، وتورّمه، وتحتاج هذه الطريقة إلى حوالي أسبوعين حتى تعود البشرة طبيعيّة، إذا تم استخدامها بشكل يوميّ.[٣]